أقتباسات ميلان كونديرا

ميلان كونديرا ‏، روائي فرنسي من أصول تشيكية و هو من أشهر الروائيين اليساريين، حصل على جائزة الإندبندنت لأدب الخيال الأجنبي في العام 1991. ويكيبيديا

كاره الفن لا يحيا بسلام ، إذ يشعر بأن وجود شيء لا يفهمه يهينه ، فيكرهه.

جميعنا في جزء ما من أنفسنا نعيش وراء الزمن , ربما لا نعي عمرنا إلا في لحظات استثنائية , إننا معظم الوقت أشخاص بلا أعمار.

الوقت لا يسير بشكل دائري بل يتقدم في خط مستقيم , من هنا لا يمكن للإنسان أن يكون سعيدًا لأن السعادة رغبة في التكرار.

لا يمكنك أن تقيس المودة المشتركة بين شخصين بعدد الكلمات التي يتبادلونها

من حسن حظ الإنسانية أن حروبها الكبرى خاضها الرجال .. لو كانت النساء هنّ من خضنها، لكانت أكثر وحشية، ولقطعت دابر البشر.

إن ألمنا بالذات ليس بأثقل من الألم الذي نعانيه مع الآخر ومن أجل الآخر وفي مكان الآخر ؛ ألم يضاعفه الخيال وترجعه مئات الأصداء

قام رجل تشيكي بطلب تأشيرة هجرة، سأله الموظف : أين تريد الذهاب ؟ فأجاب الرجل : ليس مهماً، فعرض الموظف على الرجل كرة أرضية وقال له : اختر البلد لو سمحت، نظر الرجل الى الكرة الأرضية ادارها ببطء .. ثم قال : هل لديك كرة اخرى ؟!

الهدف من الجماع بالنسبة لهما لم يكن النشوة بل النعاس الذي يعقبها