شخصيات تاريخية

اقوال جورج أورويل , اقتباسات جورج أورويل

جورج أورويل هو ذلك الروائي والصحفي الانجليزي الشهير ،والذي استخدم هذا الاسم المستعار كأسم اد بي يشتهر به ،الا ان اسمه الحقيقي إريك آرثر بلير ،ولد في الهند التي كانت تحت مظلة المملكة البريطانية ،حيث كان ابواه يعيشان ،وقد تلقى تعليمه في عده مدارس ،حيث انه كان ينتمي لعائلة فقيرة ،كانت تسعى الى حصوله على منحة دراسية ليستكمل دراسته ،وهو ما نجحت به اخيراً والتحقته بمدرسة تحصل نصف ثمن المصروفات فقط منهم. التحق اورويل بكلية ايتون ودرس بها الفرنسية بشكل محدود وهذا لاهماله الدراسة ،ونظراً لظروف المادية الصعبة لاسرته فانهم لم يستطيعوا ارساله الى جامعة اخرى،فقام بالالتحاق بالشرطة الهندية تحت قيادة الامبراطورية البريطانية، وكان معروف عن اورويل انه زير للنساء فكان متعدد العلاقات الغير شرعية والصداقات بالنساء ،حتى بعد زواجة من إيلين اوشانسي التي عانت كثيراً من افعاله ،الى ان ماتت والغريب انه بعدها اصابه الاكتئاب والحزن الشديد والعزوف عن الحياة ،الى ان تزوج بسونيا برونويل وهو على سرير المرض والذي لم يستغرق هذه الزواج كثيراً حتى مات متأثراً بمرض السل في عام 1950 عن عمر يناهز ال46 عام

الهدف من وراء كل حرب أن تصبح الدولة في وضعية أفضل لشن حرب أخرى!

— جورج أورويل

إننا ندرك أنه ما من أحد يمسك بزمام السلطة وهو ينتوي التخلي عنها. إن السلطة ليست وسيلة بل غاية , فالمرء لا يقيم حكما أستبداديا لحماية الثورة , وإنما يشعل الثورة لإقامة حكم استبدادي. إن الهدف من الأضطهاد هو الأضطهاد, والهدف من التعذيب هو التعذيب وغاية السلطة هي السلطة, هل بدأت تفهم ما أقول الآن ؟

— جورج أورويل

في وقت الخداع العالمي يصبح قول الحقيقة عملاً ثوريّاً.

— جورج أورويل

إن أحياء باريس الفقيرة مجمع للناس غريبي الأطوار – إنهم قوم سقطوا في مهاو للحياة، منعزلة، شبه مجنونة، وتخلوا عن محاولة أن يكونوا عاديين أو معقولين. لقد حررهم البؤس من المقاييس المألوفة للسلوك، تماما مثلما يحرر المال الناس من العمل.

— جورج أورويل

في زمن الخِداع يكونُ قول الحقيقة عَملاً ثورياً.

— جورج أورويل

ألقاك في مكان يغمُره النور .. حيث لا ظلام ..

— جورج أورويل

السلطة هي تمزيق عقول البشر إلى أشلاء ووضعها مرة أخرى في أشكال جديدة.

— جورج أورويل

المرء الذي يتقبل الإحسان يكره المحسن عادة .

— جورج أورويل

إذا أردت تصور المستقبل، تخيل حذاءً يدهس وجهًا بشريًا، للأبد.

— جورج أورويل

إلى المستقبل أو الماضي، إلى الزمن الذي يكون فيه الفكر حراً طليقاً، إلى زمن يختلف فيه الأشخاص عن بعضهم البعض ولا يعيش كل منهم في عزلة عن الآخر و إلى زمن تظل الحقيقة فيه قائمة ولا يمكن لأحد أن يمحو ما ينتجه الآخرون. وإليكم من هذا العصر الذي يعيش فيه الناس متشابهين، متناسخين، لا يختلف الواحد منهم عن الآخر. من عصر العزلة، من عصر التفكير المزدوج، تحياتي.

— جورج أورويل

ثائر اليوم هو طاغية الغد .. إننا ندرك أنه ما من أحد يمسك بزمام السلطة وهو ينتوي التخلي عنها .. إن السلطة ليست وسيلة بل غاية , فالمرء لا يقيم حكما أستبداديا لحماية الثورة , وإنما يشعل الثورة لإقامة حكم استبدادي .. إن الهدف من الأضطهاد هو الأضطهاد, والهدف من التعذيب هو التعذيب وغاية السلطة هي السلطة, هل بدأت تفهم ما أقول الآن ؟

— جورج أورويل

جوهر كون المرء إنساناً هو ألا يسعى إلى الكمال , أن يكون المرء أحياناً مستعداً لارتكاب ذنوب من أجل الوفاء , ألا يصل المرء في زهده إلى الحد , حيث يجعل التواصل الودي مستحيلاً , أن يكون المرء جاهزاً في نهاية المطاف لأن يهزم ويحكم من الحياة , والذي هو الثمن الحتمي لتثبيته حبه لأفراد بشر آخرين .. بلا شك إن الكحول والتبغ وما إلى ذلك هي أمور يتوجب على القديس تجنبها , لكن القدسية هي أيضاً شيء على البشر تجنبه.

— جورج أورويل

من يسيطر على الماضي يسيطر على المستقبل، ومن يسيطر على الحاضر يسيطر على الماضي

— جورج أورويل

نستطيع ان نقول ان المجنون هو فرد يكون اقلية بين مجتمع يغايره في الرأي والفكر

— جورج أورويل

إن الغباء مهم للمرء مثل الذكاءو بالمثل صعب الوصول إليه.

— جورج أورويل
الوسوم
إغلاق