حكم

حكم عن البلاء , اقوال وحكم عن البلاء

حكم عن البلاء

البلاء , ان كل انسان في الحياة يتعامل مع الاخرين ويكون له علاقته المتنوعة ويمر في حياته بأوقات سعيدة واوقات حزينة يكون بها ابتلاء من الله سبحانه وتعالي في بعض الامور التي يمر بها في الحياة فان الابتلاء امتحان للعبد حتي يظهر مدي صبرة وتحمله ومدي يقينه بالله عز وجل ان ما يمر به سينتهي في اقرب وقت فان الله سبحانه وتعالي والنبي صلي الله عليه وسلم ينصحوا كل مسلم بالصبر عند المصائب والشدائد حتي نأخذ الاجر والثواب فان الابتلاء يوضح لنا المؤمن الضيف من المؤمن القوي من خلال التمسك بالدين وباقول الله سبحانه وتعالي في كتابة الكريم والصبر والتفاؤل بالخيروهناك انواع كثيرة للابتلاء فهناك ابتلاء بالضراء وهو ان يبتلي الشخص بما يكرهه مثل ان يفقد الشخص انسان قريب منه او خسارة الاموال او الاصابة بمرض او ان يتعرض الشخص لتهمة كبيرة لا يقوم بها ويجب علي المؤمن ان يصبر علي الابتلاء والابتلاء بالسراء وهو ان يمنح الله عز وجل العبد كل ما يحبه فيشعر وان الله عز وجل راضي عنة لأنه يعطي كل ما يتمني وهذا الابتلاء بالسراء فهو رزق يأتي لهم كالامتحان يسالون علية يوم القيامة
ومن الآيات القرائية عن البلاء والصبر علية:
?الَّذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلاً وَهُوَ الْعَزِيزُ الْغَفُورُ?
(وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ حَتَّى نَعْلَمَ الْمُجَاهِدِينَ مِنكُمْ وَالصَّابِرِينَ وَنَبْلُوَ أَخْبَارَكُمْ(

الله ينزل بنا البلاء و الإبتلاء و معه يعطينا الرفق و اللطف الحمد لله كلماتى فاطمة عبد الله

— فاطمة عبدالله

الله ينزل بنا البلاء و الإبتلاء و معه يعطينا الرفق و اللطف الحمد لله كلماتى فاطمة عبد الله

— فاطمة عبدالله

و معرفتك بالبلاء بلاءو انكارك للبلاء بلاء

— محمد بن عبد الجبار النفري

و إن أعظم البلاء : وفرة الفراغ مع حضور الكسلرواه كسلان

— محمود أبوزيد

الناس بلاء للناس

— مثل عربي

أَلا وإن من البلاء الفاقة، وأَشدّ من الفاقة مرض البدن، وأشدّ من مرض البدن مرض القلب. أَلا وإن من النعم سعة المال، وأفضل من سعة المال صحة البدن، وأفضل من صحة البدن تقوى القلب.

— علي بن أبي طالب

إذا خفت على عملك العجب فأذكر رضا من تطلب، وفي أي نعيم ترغب، وأي عقاب ترهب، وأي عافية تشكر، وأي بلاء تذكر، فإنك إذا فكرت في واحد من هذه الخصال صغر في عينيك عملك

— الإمام الشافعي

لا تنتظر المواقف الاستثنائية لكي تبلي بلاء حسنا ، و لكن حاول الاستفادة من المواقف العادية

استوى الناس في العافية فاذا نزل البلاء تباينوا

— الحسن البصري

قال بعضهم لرجل شرب الخمر وأقيم عليه الحد: أخزاك الله. فقال الرسول صلى الله عليه وسلم: «لا تقولوا هذا، لا تعينوا عليه الشيطان».***قام النبي صلى الله عليه وسلم يصلي فقال: «أين مالك بن الدخشم؟»فقال رجل: ذلك منافق لا يحب الله ولا رسوله، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: «لا تقل ذلك ألا تراه قد قال لا إله إلا الله، يريد بذلك وجه الله؟».***لا تطهرن ذم امرئ قبل خبره*** وبعد بلاء المرء فاذمم أو احمد

— أوس بن حجر

أشد الناس بلاء وأكثرهم عناء من له لسان مطلق، وقلب مطبق، فهو لا يستطيع أن يسكت ولا يحسم أن يتكلم.

— مثل عربي

ادفع الهم والبلاء بالتضرع والدعاء

— مثل عربي

استقبلوا البلاء بالدعاء

— محمد رسول الله صلى الله عليه و سلم

لا ينزل البلاء بالمؤمن والمؤمنة في نفسه وولده وماله، حتى يلقى الله تعالى وما عليه خطيئة

— محمد رسول الله صلى الله عليه و سلم

بعد البلاء يكون الثناء

— قول مأثور

البلاء للظالم أدب، وللمؤمن امتحان، وللأنبياء درجة.

— موسى الكاظم

إن البلاء ان يكون الرأي بمن يملكه دون من يبصره

— المهلبي

بليت وفقدان الحبيب بلية***وكم من كريم يبتلى ثم يصبر

لا تفرح بالرخاء، ولا تغتم بالفقر والبلاء، فالذهب يجرب بالنار، والمؤمن يجرب بالبلاء.

— محمد الباقر

.الصبر هو التعويذة الوحيدة ضد البلاء

— إبراهيم الكوني

من البلاء أن يكون الرأي لمن يملكه لا لمن يبصره

— محمد الغزالي

المقصود من البلاء الفرار من الله إلى الله

— الشنقيطي

ودائما مع شدة البلاء والأذى تظهر الآيات التي تعين على الصبر وتطمئن النفوس

— رفاعي سرور

الإستبداد أعظم بلاء يتعجل الله به الإنتقام من عباده الخاملين ولايرفعه عنهم حتى يتوبوا توبة الأنفة

— عبد الرحمن الكواكبي

اذا رأيت البلاء يطهرك فهو نعمة … واذا رأيت النعمة تطغيك فهى غضب

— مصطفى محمود

هذا الشعب لابد ان يكون احد اثنين .. إما شعب يكره نفسه لأنهرغم ما يشيعون عنه من انه مصدر السلطاتيأبى ان يصلح حاله ويعالج مصابه ويزيل عن نفسه ذلك القيد الثقيل من الفقر .. والجهل .. والمرض وإما أنه شعب زاهد ،قد تعود ذلك البؤس الذى يرتع فيه والحرمان الذى يأخذ بخناقه

— يوسف السباعي

عند تناهي الشدة تكون الفجرة، وعند تضايق البلاء يكون الرخاء

— علي بن أبي طالب

قد تكون شدة الاحساس بلاء اكبر من شدة الغفلة

— مصطفى السباعي
الوسوم
إغلاق