حكم

حكم عن العفة والحياء , اقتباسات عن العفة

حكم عن العفة

العفة هى الصفة التي تميز المرء من خلق حميد وصفات جميلة، والتي تدل على سيطرته على شهواته ونزواته ، فنجد كل الاديان تدعو الى العفة والطهارة مثل العفة عن اخذ المال عن طريق استجداء الناس ، والعفة في ستر العورات وغض الانظار ، والعفة في حفظ الفرج وعدم الاقتراب من الزنا ، العفة في التعاملات مع الغير من احترام وامانة .ولنا في السابقين امثلة كثيرة تدل على العفة والطهر ،مثل السيدة مريم العذراء ذات العفة التي لم يمسسها بشر ولم تكن من الباغين، اختصها الله بان تؤدي هذا الدور لطهارتها ونقائها وعفتها، وبالرغم من الاتهامات الكثيرة التي وجهها اليهود لها الا ان الله انزل برائتها من فوق سبع سماوات، والى يومنا هذا نذكر اسم مريم يتعه لفظ العذراء ، كذلك سيدنا يوسف الذي عف نفسه عن الزنا بمولاته وسيدته التي اسرها حبه ونست كل التقاليد والآداب وشغفت به حباً ،الا انه دعا الله بان السجن احب الى نفسه ليعفها وليحمي نفسه من وساوس الشيطان .ولهذا نجد ان العفة مطلوبة من الرجال قبل النساء وليس قاصرة على الاناث فقط ، فكثير من المجتمعات تفرض قيوداً على الفتيات من باب الحفاظ على الشرف والعرض، ويغضوا الطرف عن الذكور، الا ان الله ورسوله حثوا البشر اجمعين على ضرورة المحافظة على هذه الصفة ، فانتبه الى ما تفعله فانه يرد اليك ان عففت نفسك ستعف في اهل بيتك .

إذا قيل هذا مورد قلت قد أرى ولكن نفس الحر تحتمل الظما

— القاضي الجرجاني

العفة زنبقة الفضائل

— مثل فرنسي

الجمال والعفة دوما في صراع

— مثل لاتيني

هناك ثلاث صفات أساسية للقيادة : الحكمة ، العفة ، الشجاعة

من عف خف على الصديق لقاؤه*** وأخو الحوائج وجهه مملول

عفافك عي، إنما عفة الفتى*** إذا عف عن لذاته وهو قادر

— أبو فراس الحمداني

وكن في الطريق عفيف الحظي*** شريف السماع كريم النظر*** وكن رجلا إن أتوا بعده*** يقولون مر، وهذا الأثر

— أحمد شوقي

لاشيء يرفع قدر المرء كالعفة

— أديسون

صنت نفسي هما بدنس نفسي*** وترفعت عن جدا كل جبس

— البحتري

يا ابن آدم عف عن محارم الله تكن عبدا، وارض بما قسم الله سبحانه تكن غنيا

— الحسم بن علي

إذ المرء لم يدنس من اللؤم عرضه*** فكل رداء يرتديه جميل***وإن هو لم يحمل على النفس ضيمها*** فليس إلى حسن الثناء سبيل***تعيرنا أنل قليل عديدنا*** فقلت لها إن الكرام قليل

— السموأل

زينة الفقر العفة، وزينة الغنى الحمد

— مثل عربي

هلا سألت الخيل يا ابنة مالك***إن كنت جاهلة بما لم تعلمي***يحبرك من شهد الوقيعة أنني***أغشى الوغى وأعف عند المغنم

— عنترة بن شداد

العفة زنبقة الفضائل

— فرنسوا دي لاسال

«ومن يستعف يعفه الله، ومن يستغن يغنيه الله، ومن يتصبر يصبره الله»

— محمد رسول الله صلى الله عليه و سلم

«أهل الجنة ثلاثة: ذو سلطان مقسط موفق، ورجل رجيم رقيق القلب لكل ذي قربى ومسلم، وعفيف متعفف ذو عيال»

— محمد رسول الله صلى الله عليه و سلم

«اليد العليا خير من اليد السفلى، والعليا هي المنفقة، والسفلى هي السائلة فاستعف عن السؤال وعن المسألة ما استطعت».

— محمد رسول الله صلى الله عليه و سلم

أعف لدى عسري وأبدي تجملا***ولا خير فيمن لا يعف لدى العسر

— مسكين الدرامي

تجوع الحرة ولا تأكل بثدييها ( يضرب في صيانة المرء نفسه من خسيس مكاسب الأموال)

— مثل

أتأذنون لصب في زيارتكم**فعندكم شهوات السمع والبصر**لا يظهر الشوق إن طال الجلوس به***عق الضمير ولكن فاسق النظر

— العباس بن الأحنف

أحب الشيء ثم أصد عنه***مخافة أن يكون به مقال***أحاذر أن يقال لنا فنخزى***ونعلم ما يسب به الرجال

— ضرار بن عتيبة العبشمي

أحب الفتى ينفي الفواحش سمعه***كأن به عن كل فاحشة وقرا***سليم دواعي الصدر لا باسطا أذى***ولا مانعا خيرا ولا قائلا هجرا

— سالم بن وابصة الأموي

إذا الحر أجدل في زمان***فعقاه له زاد وماء

— الشريف الرضي

أظمى وغدارن الموارد جمة***حولي وأسغب والمطاعم دوني

— أبو سعد الأنباري

أعف لدى عسري ولأبدي تجملا***ولا خير فيمن لا يعف لدى العسر

— مسكين الدارمي

إن طرفي ممازح ولساني،***وضميري عن الفسوق عفيف

— وضاح اليمن

أنس حرائر ما هممن بريبة***كظباء مكة صيدهن حرام***يحسبن من العفة لين الحديث دواتيا***ويصدهن عن الخنا الإسلام

— عبد الله بن الحسن بن الحسن بن علي

أهوى الغزالة والغزال وإنما***نهنهت نفسي عفة وتدينا***ولقد كففت عنان عيني جاهدا***حتى إذا أعيبت أطلقت العنا

— ابن سناء الملك

خلونا فكانت عفة لا تعفف***وقد رفعت في الحي منا الموانع**سلو مضجعي عني وعنها، فإننا**رضينا بما يخبرن عنا المضاجع

— الشريف الرضي

صنت نفسي عما يدنس نفسي**وترفعت عن جدا كل جبس

— البحتري

من عف خف على الصديق لقاؤه***وتخو الحوائج وجهه مملول***وأخوك من وفرت ما في كيسه**فإذا عبثت به فأنت ثقيل

— ثعلب

هلا سألت الخيل يا بنة مالك***- غن كنت جاهلة- بما لم تعلمي***يخبرك من شهد الوقيعة أنني***أغشى الوغى وأعف عند المغنم

— عنترة بن شداد

وأرى مغانم لو أشاء حويتها**فيصدني عنها غنى وتعفف*** إن نلت لم أفرح بشيء نلته**وإذا سبقت به، فلا أتلهف

— أعشى همدان

وأغض طرفي إن بدت لي جارتي***حتى يواري جارتي مأواها

— عنترة بن شداد

وعلامة عفته: أن يقتصد في مآرب بدنه، حتى لا يحمله الشره على ما يضر جسمه أو يهتك مروءته

لا يجوز لأنسان أن يدّعي العفة ما لم يتعرّض للفتنة

— غازي عبد الرحمن القصيبي

ما زالت العفة هي الحلم العزيز لأغلب الرجال…عندما يريدون الزواج

— مصطفى محمود

و ما أكثر العفة المتولدة عن العجز!

— نجيب محفوظ

العفة في العقل..!

— هاني نقشبندي

لا تسكن العفة بين الفخدين،العفة في العقل

— هاني نقشبندي

وماذا تكون العفة والأمانة والصدق والوفاء والبر والإحسان وغيرها،
إذا كان فيمن انقطع في صحراء أو على رأس جبل؟
أيزعم أحد أن الصدق فضيلة في إنسان ليس حوله إلا عشرة أحجار؟

— مصطفى صادق الرافعي

إلا في سبيل المجد ما أنا فاعل عفاف وإقدام وحزم ونائل

— المعري
الوسوم
إغلاق